fbpx

كيف تختارين المقشر المناسب لبشرتك؟

المقشر المناسب لك التقشير - Orchidful Lifestyle

مرحباً بكِ عزيزتي في مبوبة تحفة

المقشر ، و الذي في كل مرة أجد فيها بشرتي متعبة أو لدي مناسبة خاصة لأحضرها فهو أول شيء يخطر في بالي لفعله؛ لذلك أردت أن أطلع بشكل أكبر عن منقذي في الأوقات الحرجة و أشاركك المعلومات التي وجدتها.

كلنا نحلم ببشرة ناعمة كبشرة الأطفال؛ هذا لأن بشرة الأطفال تتجدد كل بعد بضعة أيام. لكن هذه العملية تصبح أبطأ كلما كبرنا و تقدمنا في العمر، فالجلد الميت يبقى مدة أطول على سطح البشرة، الأمر الذي يجعل مظهر البشرة يبدو باهتاً و غير حيوي. هنا يأتي دور المقشر ….. فالتقشير هو عملية إزالة الجلد الميت من سطح البشرة باستخدام أحد أنواع التقشير المختلفة.

لذلك فإن التقشير جداً مهم للبشرة و ستعرفين سبب أهميته و المقشر المناسب لبشرتك في الأسطر القادمة.

فوائد التقشير

  • يعمل على تنظيف المسامات و فتحها إذا كانت مسدودة، و بذلك يسمح للغدد الدهنية المنتشرة على سطح البشرة بأداء وظيفتها بشكل طبيعي و إفراز الزيوت لترطيب البشرة.
  • يعمل على تصغير حجم المسامات و ذلك بعد ما أصبحت المسامات نظيفة و غير مسدودة.
  • يعمل على الاختفاء التدريجي لأي بقع على الوجه و ذلك عن طريق إزالة الجلد الميت الذي عليه هذه البقع.
  • يعمل على تأخير ظهور الخطوط الدقيقة أو يجعل مظهرها أخف في البشرة وليست واضحة.
  • يعمل على تحسين امتصاص البشرة لأي منتجات عناية بالبشرة توضع عليها فتزيد من فعالية هذه المنتجات.
  • مع التقشير المنتظم و المستمر، يعمل على تحفيز إنتاج الكولاجين في البشرة و الذي دوره المهم هو زيادة مرونة البشرة و تأخير ظهور علامات التقدم في السن.

أنواع المقشرات

ليسهل علينا فهم أنواع المقشرات، علينا في البداية أن نقسمها على حسب الطريقة، فيوجد هناك طريقتان:

الطريقة اليدوية:

و هذه الطريقة تعتمد على استخدام مواد على شكل حبيبات أو أداة تساعد على إزالة الجلد الميت بالحركة الدائرية لليد. مثال على ذلك:

مقشرات تنظيف البشرة

مقشرات تنظيف البشرة المقشر - Orchidful Lifestyle

فرشاة تنظيف الجسم

فرشاة تنظيف الجسم المقشر - Orchidful Lifestyle

الليفة

الليفة المقشر - Orchidful Lifestyle

الطريقة الكيميائية:

و هذه الطريقة تعتمد على استخدام الأحماض و الأنزيمات و التي تعمل على تقشير و تجديد خلايا البشرة، و يعرف عنه بنتائجه السريعة ؛ لذلك قد يكون مفضلاً أكثر عند البعض، ففي النهاية يعتمد اختيار طريقة التقشير على ما يناسب بشرتك و تفضيلاتك.

للطريقة الكيميائية عدة أنواع هي:

1) أحماض الأوكسجين الأحادي أو ألفا هيدروكسي أسيد (Alpha Hydroxy Acids (AHA

هي أحماض مستخرجة أو مشتقة من مصادر طبيعية.

فمثلاً حمض الجليكوليك موجود بالتحديد في قصب السكر، حمض اللاكتيك موجود في الحليب، و حمض السيتريك موجود في الفواكه الحمضية ، و حمض الماليك موجود في التفاح.

أمثلة على بعض المنتجات التي تحتوي على هذه الأحماض

2) أحماض الأوكسجين الثنائية أو بيتا هيدروكسي أسيد (Beta Hydroxy Acids (BHA

كذلك هذه الأحماض تستخرج أو تشتق من مصادر طبيعية، أبرزها و أكثرها انتشاراً هو حمض الساليسيليك الموجود في لحاء شجرة الصفصاف و هي نفس المصدر المستخرج منه الأسبرين.

مثال على منتج يحتوي حمض الساليسيليك

حمض الساليسيليك المقشر - Orchidful Lifestyle

يشترك الحمضين في الفائدة التي يمنحانها للبشرة من حيث تقليل ظهور علامات التقدم في السن و تحسين مظهر البشرة و تنعيمها و توحيد لونها. هذه الفائدة تأتي نتيجة دور هذين الحمضين، حيث أنهما يعملان على تفكيك الروابط بين خلايا البشرة ليُسهّل من عملية إزالتها لتظهر طبقة خلايا البشرة الجديدة الأكثر نعومة.

ما الفرق بين الحمضين ؟

لكلا الحمضين خصائصه التي تميزه عن الآخر.

فالألفا هيدروكسي أسيد يعتبر فعالاً على سطح البشرة و قابلاً للذوبان في الماء؛ لذلك فهو يناسب البشرة من العادية إلى الجافة لأنه يعزز من قدرة البشرة لترطيب نفسها.

بينما البيتا هيدروكسي أسيد فيعتبر فعالاً على سطح البشرة و داخل المسامات، فهو قابل للذوبان في الزيت لذلك هو مناسب للبشرة من العادية إلى الدهنية و التي معرضة أكثر لظهور الحبوب. بالإضافة إلى ذلك فإن لدى البيتا هيدروكسي أسيد خصائص مهدئة بحيث أنه ممكن لأصحاب البشرة الحساسة استخدامه.

3) فصيلة الريتينويد Retinoids

و هي الفصيلة المشتقة من فيتامين A ، و هو معروف بحمايته للبشرة من الجذور الحرة و تقليل ظهور علامات التقدم في السن و تحفيزه لإنتاج الكولاجين؛ لذلك و بسبب فوائده فهو يعتبر مقشراً فعالاً للبشرة. و يعتبر الريتينول Retinol  و الأدابالين  Adapalene  أمثلة معروفة من فصيلة الريتينويد.

أمثلة على منتجات تحتوي على فصيلة الريتينويد

كنت قد تحدثت عن فوائده في مقالة: أهم المكونات الفعالة لبشرة أكثر شباباً

4)الأنزيمات Enzymes

و هي كذلك تعمل على إزالة الخلايا الميتة عن طريق تفكيك الروابط فيما بينها، لكنها ألطف من الألفا هيدروكسي أسيد؛ لذلك فهي مناسبة للبشرة الحساسة.

أكثر الأنزيمات شيوعاً في استخدامها كمقشرات هي:

بروميلين (Bromelain) و الموجود في الأناناس

مثال على منتج يحتوي على البروميلين

إنزيم البروميلين المقشر - Orchidful Lifestyle

بابيين (Papain) الموجود في البابايا

مثال على منتج يحتوي البابيين

إنزيم البابيين المقشر - Orchidful Lifestyle

إنزيم البامبكن و الذي من اسمه نعرف أنه موجود في اليقطين

مثال على منتج يحتوي إنزيم البامبكن

إنزيم البامبكن المقشر - Orchidful Lifestyle

كيف تعرفين المقشر المناسب لبشرتك؟

بالتأكيد لتحصلي على النتائج التي ترجينها من أي مقشر، يجب أن يناسب نوع بشرتك و حالتها لذلك:

  • في حالة البشرة الحساسة: يكون مقشر البيتا هيدروكسي أسيد (حمض الساليسيليك) أقلها تسبباً لتهيج البشرة، و مقشر الأنزيمات.
  • في حالة البشرة العادية: في حالة عدم معاناتها أي مشاكل، يمكن استخدام أي مقشر حسب تفضيلك الشخصي.
  • في حالة البشرة الجافة: سيكون اختيارك لمقشر الألفا هيدروكسي أسيد مناسباً لأنه سيسمح للترطيب في بشرتك أن يكون أكثر فعالية.
  • في حالة البشرة الدهنية: لأن البيتا هيدروكسي أسيد ينظف حتى داخل المسامات فسيكون اختياراً مناسباً لها.
  • في حالة البشرة المختلطة: بإمكانك أن تستخدمي مقشرين حسب ما يناسب نوع المناطق في بشرتك و استخدامهما بشكل منفصل على يومين متتابعين، فمثلاً إذا كانت بشرتك خليطاً من الدهنية و الجافة فاستخدمِ للمناطق الدهنية المقشر المناسب لها، و في اليوم التالي استخدمِ للمناطق الجافة المقشر المناسب لها.

إذا كنت تودين معرفة نوعية بشرتك، إقرئي أيضاً مقالة: كوني الخبيرة لتحليل نوع بشرتك

نصائح عامة:

  • الاستخدام الأسبوعي للمقشر سيجعلك تحصلين على النتائج التي ترغبين بها.
  • عند استخدامك للمقشرات الكيميائية:
    • عليك بالبدء بتركيز ضئيل لتعرفي مقدرة تحمل بشرتك للمقشر، بعد ذلك بإمكانك التدرج لكن بشكل بطيء، ففي النهاية ستحصلين على البشرة التي ترغبين بها، فبتأكيد لا ترغبين بحدوث تهيج في بشرتك بسبب عدم تحملها قوة المقشر!
    • جربِ المقشر على منطقة صغيرة عند الفك و انتظرِ يوماً كاملاً لتعرفِ كيف ستتجاوب بشرتك مع المنتج.
    • بعد استخدامك للمقشر، حاولِ تجنب التعرض لأشعة الشمس أو ضعِ واقي شمسي قبل خروجك في النهار.
    • في حالة المرأة الحامل، اسألِ طبيبتك قبل استخدامك للمقشر؛ فبعض المقشرات كحمض الساليسيلك و الأنزيمات قد تكون ضارة للطفل.
    • ليس بالضرورة أن يكون المقشر و خصوصاً المقشرات الكيميائية أن يكون قوامها مثل قوام المقشر الذي يُستخدم في الطريقة اليدوية، فمثلاً عند استخدامك منتج للعناية بالبشرة يحتوي على الريتينول فبإمكانك الاكتفاء باستخدام الطريقة اليدوية للتقشير.
    • إذا كنت لازلت غير متأكدة مما ستختارين، فاستشيرِ أخصائية بشرة تثقين برأيها.

في الختام

تذكرِ عزيزتي الاختيار بالكامل يرجع حسب تفضيلاتك، فمثلاً أنا بشرتي عادية و أفضل استخدام الطريقة اليدوية و نادراً ما استخدم الطريقة الكيميائية و الشيء ذاته ينطبق على أختاي و التي أحدهما بشرتها مختلطة و الأخرى دهنية…..

ما هو المقشر المناسب لبشرتك؟ شاركينا تجاربك في خانة التعليقات

أنوي يا عزيزتي لكِ و لبشرتك دوام الصحة و العافية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!
اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك إشعارات نشر مقالات مبوبتك المفضلة مباشرة إلى بريدك الإلكتروني

اشترك الآن في القائمة البريدية لتصلك إشعارات نشر مقالات مبوبتك المفضلة مباشرة إلى بريدك الإلكتروني

 

ستصلك أحدث المقالات، سلسة "إنجازات ملهمة" الشهرية و الحصرية، آخر المنتجات و العروض في متجرنا، و مستجدات الموقع

 

ملاحظة: نحن نحترم خصوصيتك، و نقدر راحتك بعدم إزعاجك بالرسائل غير المرغوب بها، لذا نعدك بأنه لن يتم استخدام عنوان بريدك الإلكتروني إلا في الموقع 

إختيارك من المبوبات

لقد تم تأكيد اشتراكك معنا!!! أهلاً و سهلاُ بك بيننا

Pin It on Pinterest

Share This