حفظ الأطعمة لحياة أكثر صحية Orchidfulifestyle
مذاقات

حفظ الأطعمة .. طرق عملية لتخزين الطعام لحياة أكثر صحية

أهلاً و سهلاً بك عزيزتي في مبوبة مذاقات

منذ قديم الزمان والإنسان يبتكر طرق مختلفة لحفظ الأطعمة تحسباً لأي طارىء قد يحصل.

فأغلبية أنواع حفظ الطعام ما هي إلا لحفظ الأغذية الزائدة عن الحاجة في الوقت الحالي.

حفظ الفواكه والخضار الموسمية لمواسم أخرى. تصدير واستيراد الأغذية الغير متوفرة في الأسواق المحلية.

ولكن مع تقدم التكنولوجيا، ونمط الحياة السريعة التي نعيشها حالياً، أجبرت الكثيرين على نوعية “الأطعمة السريعة” في البيت. وهنا لا أقصد الوجبات الجاهزة وحسب، بل وتصل إلى سريعة التحضير مروراً بالخضار المثلجة.

هنا أنا أعترف أنني من أولئك الذين يفضلون الحلول السهلة، بسبب إنشغالي الدائم، وهذا ليس عذراً لأفعالي هذه.

كلنا يعلم أنه تحتوي الأطعمة الجاهزة والمتوفرة وبكثرة في السوبرماركت، على مواد حافظة وبكميات كبيرة لتحافظ على سلامتها بين أرفف السوبرماركت و شاحنات التخزين من مختلف أقطار العالم لتصل إلى موائدنا.

لذا وقبل أن نبدأ بشرح مفصل عن أنواع حفظ الأطعمة، أريد أن أقول أن كل شي في حياتنا هو عبارة عن قرار واختيار. فإذا كان هذا قرارك أيضاً بالتخلي عن “الأطعمة الجاهزة”، فتابعي قراءة المقالة لنتعلم سوياً.

دعينا في البداية نتعرف على مدى أهمية تخزين وحفظ الأطعمة قبل أن نتكلم عن مختلف الطرق الممكنة لحفظ الأغذية بوسائل متعددة ومذاقات مختلفة.

إقرئي أيضاً مقالة: الأطعمة المعالجة .. أنواعها وكيفية إختيارها

أهمية حفظ الأطعمة بطرق مختلفة:

التقليل من البكتيريا المسببة للأمراض:

يشكل سوء حفظ الأطعمة سبباً رئيسياً في الإصابة بأمراض عديدة مثل: السالمونيلا، ايكولاي وغيرها. فكل هذه الأنواع من البكتيريا تحتاج إلى مكان دافئء ورطب للتكاثر، وهذا ما توفره الطريقة الخاطئة لتخزين وحفظ الأطعمة.

حفظ الأطعمة في أفضل حالاتها:

كلنا يعلم أن بعض المحاصيل الزراعية تحتاج إلى مواسم معينة للإنتاج. ولكننا نستطيع التمتع بهذه المحاصيل في مواسم أخرى باستخدام إحدى طرق تخزين وحفظ الأطعمة. وبذلك تحافظ المحاصيل الزراعية على فوائدها الغذائية، جودتها، ومظهرها الشهي.

إدخار المال:

عند الذهاب إلى السوق أو السوبرماركت، فإننا في أغلب الأحيان نشتري أكثر من حاجتنا الفعلية.

ولو أن هذه العادة غير صحيحة أبداً، ولكن نستطيع تخفيف وطأتها باستخدام طرق حفظ الأطعمة المختلفة، دون الحاجة إلى التخلص من الكمية الزائدة.

تابعينا على صفحتنا في الانستقرام لمتابعة مواضيع خفيفة و ملهمة جداً ستفيدك بكل تأكيد

تابعينا على صفحتنا في الانستقرام

طرق حفظ الأطعمة:

التعليب:

التعليب - طرق لتخزين الطعام

من الطرق التي تحفظ فيها الأغذية على هيئة علب معدنية أو بلاستيكية، وتكون مسبقة التجهيز، تحفظ النكهة الطبيعية لمدة أطول.

تستخدم هذه الطريقة بكثرة في البقوليات، الأسماك، الخضار، وغيرها. تحفظ عملية التعليب الأطعمة عن طريق التخلص من الأكسجين بمفرغ هواء، ثم وضعها في محلول إما حمضي أو سكري أو ملحي، والتي تمنع بدورها تكاثر البكتريا.

لتتم عملية التعليب في البيت بنجاح، إتبعِ التعليمات التالية:
  • إختارِ أجود الأنواع، والتي تكون طازجة وتعاملِ معها بحرص ونظافة.
  • إقتنِ علباً مناسبة ذات تغطية محكمة مخصصة لهذا الغرض.
  • إتبع وصفات مجربة سابقة للتعليب. وفي هذه الخطوة تستطيعين تصفح الإنترنت وتجدين مواقع كثيرة توفر وصفات مخصصة للتعليب مثل هذه الوصفات المذكورة في هذا الموقع

التجميد:

التجميد - طرق تخزين الطعام

هي طريقة حفظ الأطعمة عن طريق تجميدها في الفريزر، وتعتبر هذه الطريقة من الطرق الأكثر إنتشاراً لسهولتها وطول مدة حفظها.

فبسبب عدم قدرة البكتيريا التواجد في أماكن باردة، فتستطيع الأطعمة المثلجة أن تحتفظ بجودتها لمدة غير محدودة قد تصل إلى عدة شهور أو سنة إذا ما خُزنت بالطريقة الصحيحة.

لتجميد الأطعمة بالشكل الصحيح يجب عليكِ إتباع التعليمات التالية:
  • يجب أن تكون درجة حرارة الفريزر ما بين -18o إلى -22o
  • وضع الأطعمة في حاويات مفرغة كلياً من الهواء أو أكياس مخصصة للفريزر قبل عملية التجميد.
  • إستخدمِ فقط المنتجات الطازجة والتي تم حصدها هذا الموسم.
  • لا تعيدي تجميد الأطعمة المجمدة مسبقاً.
  • قومِ بعملية إزالة الجليد المتراكم في الفريزر بشكل دوري، وذلك بتخصيص مكان مناسب في الثلاجة لحتى الإنتهاء من عملية الإزالة كلياً.
  • ضعِ تاريخ عملية التجميد كعلامة على الأطعمة، حتى تتذكرِ متى قمتِ بعملية التجميد وإستهلاك الأطعمة الأقدم فالأحدث.
ملحوظة هامة:

في حال إنقطاع الكهرباء عن الفريزر، لا تفتحيه أبداً. تبقى الأطعمة المجمدة محتفظة بدرجة الحرارة وكأن الفريزر لايزال يعمل مدة تصل إلى 24 ساعة من وقت إنقطاع الكهرباء.

وبذلك لن تضطري إلى التخلص من الأطعمة خوفاً من فقدنها لدرجة الحرارة المناسبة للتجميد.

تستطعين تجربة الفواكه المثلجة و الإستمتاع بها في بيتك عبر هذه الوصفات اللذيذة و السهلة في مقالة:  7 وصفات سموثي .. لانتعاش متجدد في بيتك

التبريد:

أصبحت عملية التبريد من المسلّمات في حياتنا العصرية، ونستطيع أن نقول أنه لايوجد بيت بدون ثلاجة.

وقد تعتبر هذه العملية الأسهل والأكثر أماناً عند البعض منا، وتعتمد على طريقة حفظ الأطعمة المختلفة ونوعيتها. وقد تحتاج في معظم الأحيان إلى الإعداد المسبق قبل التبريد.

تختلف مدة صلاحية عملية التبريد، تبعاً لنوعية الطعام المراد تبريده، ما بين عدة أيام إلى أسابيع قليلة قبل أن يتغير طعم وشكل الأطعمة.

لحفظ الأطعمة بطريقة التبريد، يجب إتباع التعليمات التالية:
  • وضع الثلاجة على درجة حرارة ما بين 1o إلى 4o
  • وضع التواريخ على الأطعمة
  • تجنبِ تعبئة الثلاجة بالكامل لتتأكدي من توزيع الهواء البارد بشكل متساوٍ وصحيح.
  • وضع الأطعمة المعلبة في حافظات طعام زجاجية بعد فتحها. عند تبريد طعام معلب، فإنه ينتقل جزء من المعدن الذي صنعت منه العلبة إلى الطعام، وبالرغم من أن هذه الكمية غير مؤذية صحياً، إلا أنها تغير من الطعم الأساسي للأطعمة.

التحلية/ التسكير:

التحلية أو التسكير - طرق تخزين الطعام

تقوم عملية تحلية أو تسكير الأطعمة على مبدأ وضعها في محلول ذو نسبة عالية من السكر

لمنع تكاثر البكتيريا عن طريق إختزال كمية الماء وتقليلها في الأطعمة.

وتستخدم هذه الطريقة في حفظ الفواكه عن طريق عمل المربيات التي تستطيع الإبقاء على جودتها مدة طويلة.

في هذه الطريقة، تستطيعين إستخدام السكر أو بدائله كشراب السكر أو العسل.

يجدر الإشارة هنا بأنه يفضل إتباع وصفات مجربة لمعرفة الكمية الصحيحة للسكر والتي تساعد على حفظ الأطعمة من الفساد دون التضحية بصحتك أو سلامة أطعمتك.

التمليح أو التخليل:

مثل ما ذكرنا في عملية التحلية أو التسكير، فإن الملح يقوم بمقام السكر ويمنع تكاثر البكتيريا في الأطعمة عن طريق تقليل نسبة الماء فيها.

وهناك أيضاً الخل (محلول حامضي) الذي يعمل على التخلص من نسبة الماء المتواجدة في الأطعمة.

توجد طريقتان لعملية التميلح وهما:
  • المعالجة الجافة: عن طريق رش الأطعمة بكمية كافية من الملح، ثم ندعها إلى أن نتخلص نهائياً من نسبة الماء الموجودة في الأطعمة مثل اللحوم.
  • المعالجة الرطبة: عن طريق خلط الملح بالماء، وحفظ الأطعمة في هذا المحلول الملحي. وعادة ما تستعمل في عملية التعليب.

ملحوظة مهمة:

يجب الأنتباه إلى كمية الملح المستخدم وذلك لتجنب أضراره على الصحة.

توجد أنواع معينة من الملح مخصصة لعملية التمليح مثل ملح الكوشر Kosher salt

في الختام

من بين كل هذه الطرق المستخدمة في حفظ الأطعمة، أي منها تفضلين أو تستخدمين؟

أنا أستخدم في أغلب الأوقات التبريد والتمليح. ماذا عنك؟

في الختام، أحببت أن أشارككم تجربتي والتي أستطيع أن أقول هي سبب وجيه لتوجهي الحالي إلى استهلاك الأطعمة ذات الجودة العالية.

وسأتحدث بتفصيل أكبر عن المقصود بجودة الأطعمة في مقالات قادمة بإذن الله. إلى ذلك الحين في حفظ الرحمن ورعايته.

Amal's signature

أمل

I'm a Yemeni girl who lives in Istanbul, Turkey
Founder and Content Creator at orchidfulifestyle.com
A lifestyle blogger, YouTuber and Social Media Expert
I write about Interior Design and Food

2 Comments

  1. يعطيك العافية وسلمت أناملك … بصراحة استفدت كثيييييييراً من هذه المقالة ومن هذه المبوبة … مبدعة وإلى الأمام دااااائماً وأبداً

    1. تسلمين عزيزتي .. أنوي لك وللجميع الإستفادة وحب الأكل مثلي تماماً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.